كيف يتم تنفيذ الخطوات؟

يتم "غسل" الأسطح البينية للبطن، أي تطهيرها، من خلال وضع أربعة مصارف. حيث تتصل هذه "المصارف" الأربعة مع الدائرة الخارجية التي تعمل بمثابة مضخة. وتُستخدم اثنين منهم كمسارات لتوجيه العقاقير. كما يتم وضع الاثنين الآخرين في منتصف منطقة البطن وعلى سطح الحوض على التوالي وتُستخدم لعودة الغسل. يكون محلول التدوير لعامل العلاج الكيميائي عند درجة حرارة حوالي 42 درجة - 43 درجة مئوية بسبب نظام خاص يحفظه عند هذه الدرجة من الحرارة.

هناك طريقتان لتنفيذ هذا الإجراء، الطريقة المفتوحة (الشكل 1) والطريقة المغلقة (الشكل 2).

في العلاج الكيميائي بفرط الحرارة داخل الغشاء، يمكن إعطاء عوامل العلاج الكيميائي بتركيزات عالية جدا.

يبقى محلول عوامل العلاج الكيميائي في الدورة الدموية للغشاء البريتوني لمدة ما يقرب من ساعة ونصف لتحقيق تدفق أكثر من نصف لتر في الدقيقة الواحدة. بهذه الطريقة، يتم تطهير تجويف البطن بالكامل باستخدام المحاليل الصيدلانية مما يُتيح الوصول أيضًا للخلايا السرطانية الحرة. بمجرد انتهاء العلاج، يتم شفط سائل العلاج الكيميائي المستخدم خارج تجويف البطن تمامًا. قبل فتح جدار البطن من جديد، يتم أداء دورة غسيل أخرى للبطن تستمر لنحو 5 دقائق. بعد ذلك، يتم فتح جدار البطن وإجراء غسيل آخر لتجويف البطن باستخدام محلول ملحي فاتر مع إزالة أي أجزاء متبقية من النسيج (من الحالة) أو الجلطات باستخدام اليدين.